Skip to main content
-

الإيسيسكو وجامعة الرباط الدولية تعقدان ورشة عمل لمناقشة تأثير الذكاء الاصطناعي على الأسرة

انطلقت اليوم الثلاثاء (12 ديسمبر 2023) ورشة العمل: “الأسرة في زمن الذكاء الاصطناعي”، التي تعقدها منظمة العالم الإسلامي للتربية والعلوم والثقافة (إيسيسكو)، بالتعاون مع جامعة الرباط الدولية بالمملكة المغربية، في إطار أنشطة شبكة الإيسيسكو للخبراء في مجال العلوم الإنسانية والاجتماعية، لمناقشة رهانات الذكاء الاصطناعي وتأثيراتها على الأسرة في العالم الإسلامي، واعتماد توصيات تتعلق بتأطير السياسات العامة بهذا الشأن.

-

وفي مستهل الورشة، التي يستضيفها مقر كلية العلوم الاجتماعية بجامعة الرباط الدولية على مدى يومين، استعرضت السيدة راماتا ألمامي مباي، رئيسة قطاع العلوم الإنسانية والاجتماعية بالإيسيسكو، أبرز محاور الورشة، مؤكدة أن المنظمة تولي أهمية كبرى لقضايا الأسرة وثورة الذكاء الاصطناعي.

-

وفي كلمة الدكتور سالم بن محمد المالك، المدير العام للإيسيسكو، التي ألقاها نيابة عنه السيد أنار كريموف، رئيس قطاع الشراكات والتعاون الدولي بالمنظمة، تم التنويه بموضوع الورشة، التي تناقش جوانب مهمة تتعلق بالقيم والعلاقات الأسرية والذكاء الاصطناعي، الذي يشكل محركا للتغيير، ويطرح عددا من التحديات والقضايا المعقدة، مشيرا إلى ضرورة دراسة هذه التحديات وفهم تأثيراتها على الحياة الاجتماعية والأسرية.

ودعا إلى الحفاظ على قيم الأسرة الأساسية، مع الحرص على استثمار الفرص التي تطرحها تطبيقات الذكاء الاصطناعي بطرق أخلاقية، وحماية الأسرة والمجتمع من أخطارها.

-

واستعرضت الدكتورة عواطف حيار، وزيرة التضامن والإدماج الاجتماعي والأسرة بالمملكة المغربية، في كلمة مسجلة وجهتها إلى المشاركين بالورشة، جهود المغرب في حماية مؤسسة الأسرة وضمان مواكبتها للتطورات التكنولوجية الحديثة وتسخيرها لضمان تطور واستقرار المجتمع.

وعقب ذلك انطلقت أعمال الورشة بدرس افتتاحي ألقاه الدكتور فريد العسري، عميد كلية العلوم الاجتماعية بجامعة الرباط الدولية، تطرق خلاله لأهم التأثيرات والرهانات التي تعيشها مؤسسة الأسرة في زمن الذكاء الاصطناعي.

-

تلى ذلك انطلاق الجلسة الأولى التي ناقشت واقع حال أشكال ومسارات الأسرة، تولى تسييرها الدكتور عمر حلي، مستشار المدير العام للإيسيسكو لاتحاد جامعات العالم الإسلامي، فيما تطرقت الجلسة الثانية لموضوع الأسرة في مواجهة ثورة الذكاء الاصطناعي، وذلك بمشاركة نخبة من الأساتذة الجامعيين والمتخصصين والخبراء الدوليين.

وسيتم خلال اليوم الثاني من الورشة التطرق لدور العلوم الإنسانية والاجتماعية في خدمة القرار السياسي، حيث ستتم مناقشة واعتماد توصيات بشأن الأساليب التنظيمية والعملية لشبكة الإيسيسكو للخبراء في العلوم الاجتماعية والإنسانية.

-

منظمة العالم اﻹسلامي للتربية و العلوم و الثقافة
اتحاد جامعات العالم الإسلامي